PDF [الإحاطة في أنغام غرناطة أحمد بيرو] indian literature – TXT, Kindle and Epub Read



1 thoughts on “الإحاطة في أنغام غرناطة

  1. says:

    احلى كتاب الطرب الغرناطي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Free read ✓ E-book, or Kindle E-pub ô أحمد بيرو

?إحاطة مدققة وموثقة ولم يهمل الحاج بيرو ف هذا الجهد أي قصيد وقع بين يديه مما جعل أشعار وأزجال وموشحات النوبة الواحدة تبلغ أحيانا أربعين نصا، الأمر الذي يحيل المصنف دخيرة حية لتراث يكن محوفوظا وعاش فقط في صدور وعلى ألسنة الشيوخ والفنانين والحفاظ وعن التدوين الموسيقي للطرب الغرناطي بالنوتة قال الحاج بيرو أن تلك مرحلة أخرى لابـد من الاهتمام بها من طرف الملمين بالصولفيج الأهم يبقى هو جمع نصوص الغرناطي في كتاب مرجعي يقصده كل من زراد التعرف على أشعار فن كان مغلقا عليه بين حيطان البيوت إلى غاية الستينيات من القرن الماضي، ولم تكن قنوات النشر والإذاعة مفتوحة أمامه لكن اليوم أصبح له حضور في وسائل الاتصال وتسجيلات صوتية وسمعية بصرية، وصارت له مهرجانات تحتفي به كان آخرها مهرجانالطرب الغرناطي بمدينة القليعة الجزائرية الذي سبق له تكريم الحاج بيرو احتفى به هذا العام ضيفا للشرفahdathinfo.

Characters الإحاطة في أنغام غرناطة

الإحاطة في أنغام غرناطة

أخيرا الغرناطي في كتاب جامع هو الأول من نوعه في المغرب والتوقيع لعميد هذا الفن الموسيقي الأصيل الحاج أحمد بيرو أخيرا صار لفن الآلة أو “الرومي” كما يسميه أهل الطرب الأندلسي، عنوان يمكن اللجوء إليه هو هذا المـصـنَّـف المهم والكبير الموسوم بـ “الإحاطة في أنغام غرناطة” كتاب يتجاوز عدد صفحاته الـ 600، ويجمع بين دفتيه العشرات من الأشعار والأزجــال والقصائد والموشحــات الموزعة على النوبات الخمسة عشر للطرب الغرناطي الكتاب عند أهل هذا الفن والشغوفين به حدث فني كبير وعند الحاج بيرو هو حلم حياة وقد تحقق في حديثه للأحداث المغربية لم يخف عميد الطرب الغرناطي فرحته بخروج كتاب الإحاطة إلى النور بعد أن اشتغل عليه لأكثر من ربع قرن 28 سنة بالضبط وهو يبحث وينقب ويلملم شذور الذهب هاته الموزعة في ذاكرات الأشياخ وحفاظ طرب الآلة أكثر مما هي مضمومة في الكتب والمتون لا يخفي الحاج أحمد بيرو الص.

Free read ✓ E-book, or Kindle E-pub ô أحمد بيرو

عوبات الكثيرة التي اعترضته في سبيل إتمام مشروعه فهو لم يكن بالباحث المتفرغ له، وإنما كان عليه أن يوفــق بين رحلة البحث هاته وبين ممارسته للتجارة من أجل التقاط عيشه كما أن نــدرة المراجع والمصادر بشكل يكاد يدعو لليأس، كان أحد أهم المشاق التي لم تزده إلا تحديا وتصميما في سبيل أن يحفظ ذاكرة الطرب الغرناطي من الضياع والانــدثـار ومع ذلك فقد اعتمد الحاج بيرو على كتاب مهم وأساسي في هذا الفن ألفه عام 1904 اليهودي الجزائزي إدمون نطال يافيل، مثلما سيعتمـد على ما كتبـه شيخ المداحين والمسمعين المغاربة عبد اللطيف بنمنصور، والجزائري الآخر الحفناوي أمقران جلول ويلس في كتابه “الموشحات والأزجال”، بالإضافة إلى أوراق مخطوطة محفوظة عند بعض هواة طرب الآلة وحفاظها من الأشياخ عشرات النصوص الشعرية والزجلية تكوّن ذاكرة الطرب الغرناطي كانت شاردة ومنثورة هنا وهناك أتيح لها أن تجتمع في كتاب ا?.